أمن أنفا يوقف عشرة أشخاص للاشتباه في تورطهم في ارتكاب أعمال العنف والرشق بالحجارة وتهديد سلامة الأشخاص والممتلكات

موند بريس .

تمكنت عناصر الشرطة بمنطقة أمن أنفا بمدينة الدار البيضاء، مساء الأحد 28 نونبر الجاري، من توقيف أحد عشر شخصا، من بينهم قاصران يبلغان من العمر 17 سنة، وذلك للاشتباه في تورطهم في ارتكاب أعمال العنف والرشق بالحجارة وتهديد سلامة الأشخاص والممتلكات.

 

وكانت مصالح الشرطة بمدينة الدار البيضاء قد توصلت بإشعار حول تورط مجموعة من الأشخاص المحسوبين على فصائل مشجعي أندية لكرة القدم، في تبادل العنف والرشق بالحجارة بالشارع العام بحي “المعاريف”، وهو ما استدعى تدخل دوريات الشرطة التي تمكنت من فرض النظام العام وتوقيف أحد عشر شخصا من بين المشتبه فيهم.

 

وقد تم إيداع المشتبه فيهم الراشدين تحت تدير الحراسة النظرية فيما تم الاحتفاظ بالموقوفين القاصرين تحت تدبير المراقبة، وذلك رهن إشارة البحث القضائي الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، وكذا توقيف جميع المساهمين والمشاركين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 52 = 55