وزير الداخلية .. الانتخابات الجماعية والتشريعية ستجرى في موعدها الدستوري والقانوني

كشف وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، أن بلادنا شرعت في إعداد الترتيبات التنظيمية لإجراء الإنتخابات العامة القادمة في موعدها الدستوري والقانوني رغم الظرفية الصعبة التي يعيشها العالم بأسره بسبب جائحة كورونا واكد لفتيت، في تصريح صحفي اليوم السبت بالرباط، بحضور الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية نور الدين بوطيب، أن بلادنا تعطي المثال الحي على قدرتها المتميزة في رفع التحديدات الكبرى بعزم وإرادة قويين لمواصلة مسيرة توطيد الصرح الديمقراطي وهو ما ترجم اليوم بتنظيم الإنتخابات المهنية في موعدها العادي في ظل ظروف تنظيمية محكمة، وأضاف وزير الداخلية في ذات السياق أن الاقتراع الخاص بانتخاب أعضاء الغرف المهنية جرى أمس الجمعة على صعيد كافة الدوائر الانتخابية المهنية في ظروف عادية ووفق الضوابط والضمانات والقواعد القانونية التي تحكم العمليات الانتخابية بحضور ممثلي لوائح الترشيح والمترشحين المتنافسين وتابع الوزير أنه لم يتم تسجيل أي حدث من شأنه التأثير على سير عملية الاقتراع أو فرز الأصوات أو إحصائها أو الإعلان عن النتائج، باستثناء بعض الأحداث المعزولة والمحدودة، والتي تمت معالجتها في حينه من خلال إعمال المساطر القانونية والقضائية الجاري بها العمل، مشيرا إلى أن الحملة الانتخابية مرت على العموم، في ظروف عادية، دون تسجيل ما يؤثر سلبا على سيرها الطبيعي.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


4 + 3 =