التزام ساكنة أكادير بحظر التجول فوق الثامنة مساء

موند بريس / محمد أيت المودن

حركة مشلولة تشهدها شوارع أكادير وهي خالية تماما  من المارة قبل أذان المغرب، كغيرها من شوارع المدن المغربية، وهذا يظهر مدى التزام و انضباط سكان أكادير لإجراءات حظر التنقل الليلي ، و على حس المسؤولية من خلال احترام التدابير و الإجراءات المتخذة للحد من انتشار السلالة الجديدة لفيروس كورونا.

 

إخلاء يقابله إنزال أمني كبير عبر كل شوارع أكادير، في إطار الحملات الأمنية المشتركة مع السلطات المحلية لتفعيل عمليات المراقبة و للوقوف على مدى احترام قرار حظر التجول الليلي ابتداء من الثامنة مساء إلى حدود الساعة السادسة صباحا خلال الشهر الفضيل.

وفي هذا السياق، تجوب دوريات الأمن عددا من الأحياء الشعبية و تتوغل إلى مختلف الأزقة، لمراقبة إن كانت هناك تجمعات داخل الأحياء، و توقيف كل من ضبط وهو يخرق حالة حظر التجول الليلي.

بدورها شرطة المرور، شددت إجراءات المراقبة على السائقين، حيث تم وضع عدد من السدود الأمنية بمحاور المدينة و الشوارع الكبرى من أجل الحد من تنقلات المواطنين و مراقبة مدى التوفر على ورقة التنقل الاستثنائية.

يأتي ذلك  في ظلّ الوضعية الوبائية التي باتت مقلقة عقب تضاعف تسجيل حالات السلالات المتحورة، خاصة أن هذا المتحور يمتاز بكونه أكثر انتشارا وشراسة وفتكا و يصيب حتى الشباب دون العشرين سنة حسب أهل الاختصاص.

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


6 + 2 =