وقفة تأمل مع الفنانة العصامية إبتسام فتحي

موند بريس

مقدمة. الحديث عن الفنانة العصامية ابتسام فتحي يتطلب وقفة تأمل وترو في مسارها الطويل. وصمودها في وجه العراقيل والعقبات في عالم يتطلب اليقظة والحذر في من يحاولون أن يشهروا المتاريس وممن ينتهكون البراغماتية والمقايضة بالوان طيفها المتعددة. التي كثيرا ما وقعت في شباكها من يعتقدون أن الشهرة وإثبات الحضور عبر طريق سهلة ومعبدة في حين أن هناك اياد خفية تشوه قداسة الفن الجميل. والاصيل بطرق ملتوية حربائية. والحديث عن هذا المجال سنخصص له مناسبة ملائمة.الموضوع. حقا ان الفنانة ابتسام فتحي. تمتلك صوتا قويا بالمقارنة مع اصوات أخرى. صوت. طربي جدا ينساب مع اللون الغنائي باحساس مرهف ينتقل بك بسلاسة عبر كل المقامات بشهادة فنانين يشهد لهم بالنزاهةوالمصداقية الذين تابعوا مسارها واداءها الراقي في مناسبات مختلفة او سهرات تلفزيونية او مشاركات في برامج تنافسية لعل من بينها سهرة نغموتاي . ولعل اختيارها لأداء أغنية. عزك الله يابلادي. لم يات جزافا بل بعدترو واقناع واقتناع بموهبتها وايمانا بقدراتها الفنية بعيدا عن المجاملات سيما وأن الأغنية تتوفر على كل الشروط لحنا و نظما من كلمة الشاعر ياسين ادم الادريسي. واخراج محمد اللوسي وتوزيع الفنان رضا الادريسي. والتي جاءت متوازية لذكرى عزيزة خالدة ذكرى عيد العرش المجيد.وانت وتمعن ففي كلمات الأغنية او القصيدة ومضامنها تستشف روح المواطنة والوطنية الصادقة والاهتمام بالهوية والانتماء بلادنا الحبيب الذي حبانا الله بالامن والاستقرار وروح التلاحم بين الشعب وكلمه الهمام محمد السادس نصره الله وليده صانع نجدها وازدهارها وعزتها وكرامتها ونهضتها العمرانية فضلا طبيعة خلابة وتراث اصيل وتاريخ عريق. وبايمان كبير بمبدا ان التقدم والازدهار لا يتحقق بالاقوال بل تطبيقه بالاعمال على أرض الواقع. لقد استطاعت ابتسام فتحي ان تضفي على الأغنية حسا فنيا بذبذبات صوتية حالمة جاوزت بين مضمون القصيدة ومحسناتها اللفظية والابداعية والجمالية وكذا بتواز. مع اللحن الذي انبنى على على المقام الطربي الاصيل ما أضفى على اللحن بعضا من الرومانسية الوطنية. حقا لقد تمكنت ابتسام من خلال مسارها الطويل ان تحقق وجودها وتنمي موهبتها وتصقلها والتي نضجت مع توالي الايام بتواجد ثقتهافي نفسها لمنح الأغنية حلاوة وطراوة واداء محترفا واذا اضفنا لهذا كله مزايا اخرى تتمتع بها تتمثل في الثقافة الشمولية والحوارات المتعددة وتمكنها من فن الاقناع والاقتناع واستخلاص النتائج المرجوة. حقا صدق الموسيقار الكبير الياس الرحباني حين قال. لوكان الفن لغة العالم محمد خليل ❤

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


69 + = 74