وقفة احتجاجية لمغاربة عالقين بالجزيرة الخضراء

موند بريس/عبدالله بناي

الشرطة الإسبانية لم تتعاون مع المغاربة العالقين بالجزيرة الخضراء و رفضت السماح لهم بتنظيم هذه الوقفة على عكس الأسبوع الفارط. وحسب بعض المواطنين العالقين أكدوا للرأي العام الوطني والدولى ،أن ما نطالب به اليوم من خلال هذه الوقفة السلمية هو الإعلان عن تاريخ محدد لتنظيم رحلات العودة خصوصا أنها لن تتطلب إمكانيات مادية كبيرة بالنسبة للعالقين هنا بالجزيرة الخضراء و عددهم حوالي 700 مواطن. نحن أصبحنا رهائن لإرتجالية المسؤولين في إتخاذ القرار بعد مرور أكثر من شهرين أصبحنا نعاني من أزمات نفسية شديدة سيكون لها أثر سلبي على علاقتنا بالوطن الذي تخلى عنا في هذه المحنة برفضه، اتخاذ قرار مسؤول فيما يخص قضيتنا نحن المغاربة العالقون بالخارج منذ قرار إغلاق الحدود.
تفاءلنا خيرا بعدما شرعت السلطات المغربية في إجلاء المواطنين العالقين بمليلية حيث تم إعادة 200 شخص حسب ماتم تداوله عبر عدد من الجرائد الإخبارية.
لنصتدم فيما بعد بتوقف اجراءات الإجلاء دون أن تقوم الحكومة بالإفصاح عن الأسباب الحقيقية.
نحن اليوم نطالب من جديد بتنظيم سريع لعمليات الترحيل لأرض الوطن دون الإختباء وراء مبررات واهية.

لقد ضقنا ذرعا من الوعود الكاذبة، و ندعوا الحكومة للتعامل بجدية مع قضيتنا و تحمل مسؤوليتها من خلال اتخاذ الإجراءات الازمة كمواطنين مغاربة مقيمين، عالقين بالخارج.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 73 = 77