وفاة أسطورة كرة القدم الإيطالية باولو روسي عن سن ناهز 64 سنة

موند بريس/ ريفي مفيد محمد

ولد باولو روسي سنة 1956 في براتو (توسكانيا) موطن كريستيان فييري واليساندرو ديامانتي. انتدبه يوفنتوس إلى نادي كومو ليكتسب الخبرة وعانى من آلام في ركبته وبسبب كثرة إصاباته كان روسي يقضي معظم وقته في نادي كومي في عيادة النادي ولم يحقق معه شيء يذكر . ومن بعدها انتقل إلى نادي فياتشينزا ومدرب النادي أنداك غير مكان باوليتو من خط الوسط إلى خط الهجوم. حيث أحرز باولو جائزة القدم الذهبية في دوري الدرجة الثانية مع فياتشينزا، بعد ذلك نجح في ان يتوج كهداف للدوري الإيطالي الدرجة الاولي للمرة الثانية على التوالي مع فياتشينزا في موسم 1976-1977، كنتيجة لهذا التألق استدعاه انزو بيرزوت لتشكيلة المنتخب الإيطالي 1978.

ما بين عامي 1980 و1981، انجرف باولو روسي نحو الهاوية، وكاد ينهي مشواره الكروي تماماً، بعد أن وقع ضحية المراهنات التي أوقفته عن ممارسة كرة القدم لمدة موسمين، بسبب دخوله السجن وبدأ حينها الناس في نسيان هداف فياتشينزا.

انتهت فترة ايقاف روسي في أبريل 1982 وكما هي العادة، الكبار يعودون للقمة من حيث تركوها، عاد باولو روسي بشكل جعل منه أسطورة حقيقية في تاريخ المنتخب الإيطالي وفريق يوفنتوس.

عاد ليشارك في ثلاث مباريات فقط، سجل خلالها هدفاً واحداً، لكن عودته الحقيقية كانت عندما استدعاه مدرب المنتخب الإيطالي آنذاك إينزو بيرزوت مجددا لتشكيلة المنتخب الإيطالي في مونديال 1982 الذي أقيم في الملاعب الإسبانية، لكن روسي لم يحرز أي هدف في دور المجموعات. مما دعى المدرب أنزو بيرزوت إعطاء روسي فرصه أخيرة أمام المنتخب البرازيلي وكانت هذه المباراة بين إيطاليا والبرازيل بمثابة مباراة العمر لباولو روسي، وتألق وسجل روسي في تلك المباراة أمام البرازيل 3 أهداف. لكي تتأهل إيطاليا لدور قبل النهائي ليقابل إيطاليا المنتخب البولندي ويحرز روسي هدفين وتفوز إيطاليا ومن ثم إلى المباراة النهائية وتفوز إيطاليا بكأس العـالم. وقد فاز روسي بـ جائزة هداف البطولة بعد أن سجل 6 أهداف.

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 16 = 19