وسم “إلا رسول الله يا مودي” يتصدر مواقع التواصل الاجتماعي، وقطر والكويت تحتجان على إساءة مسؤول هندي للرسول

مــــــوندبريس / عبد القيوم

تصدر وسم #إلا_رسول_الله_يا مودي، منصات مواقع التواصل  الاجتماعي على نطاق واسع خلال الساعات الأخيرة في دول عربية عدة، على خلفية تغريدة اعتبرت مسيئة للرسول محمّد صلى الله عليه وسلم، نشرها المتحدث الرسمي باسم حزب بهاراتيا جاناتا الحاكم في الهند الذي يتزعمه رئيس الوزراء ناريندرا مودي.

حيث كتب نافين كومار جيندال المسؤول الإعلامي في حزب بهاراتيا جاناتا في دلهي عبر تغريدة على حسابه الرسمي على تويتر متسائلاً عن سبب زواج الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، بأم المؤمنين عائشة رضي الله عنها وهي لم تبلغ حينها عشر سنوات، ما أثار غضباً واسعاً بين رواد التواصل في العالم العربي، وإدانات ممن اعتبر أن ما قاله المسؤول الهندي تجاوز للخطوط الحمراء.

وعلى اثر هذا استدعت قطر والكويت، اليوم الأحد، سفيري الهند لدى الدولتين الخليجيتين، للاحتجاج

وقالت الخارجية القطرية إن سلطان بن سعد المريخي، وزير الدولة للشؤون الخارجية، سلم السفير الهندي في الدوحة، ديباك ميتال، مذكرة رسمية، أعربت فيها عن “خيبة أمل دولة قطر ورفضها التام وشجبها للتصريحات التي أدلى بها مسؤول في الحزب الحاكم بالهند، ضد رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم، والإسلام والمسلمين”.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


81 + = 85