وزير الداخلية ينفي مزاعم البيجيدي حول محاضر التصويت

موند بريس / محمد أيت المودن

أكد وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، أنه تم ” تسليم نسخ من محاضر التصويت لجميع ممثلي الأحزاب السياسية المرشحة بعد انتهاء عملية الفرز، برسم اقتراع الثامن من شتنبر”، نافيا بذلك كل الادعاءات التي صرحت بها الأمانة العامة لحزب “البيجيدي” والتي استنكرت “امتناع الكثير من رؤساء مكاتب التصويت تسليم نسخ من محاضر التصويت لممثلي المرشحين في عدد مهم من الدوائر”.

 

وصرح لفتيت خلال ندوة صحفية بمقر وزارة الداخلية، بمناسبة الإعلان عن نتائج الانتخابات البرلمانية، أن “وزارة الداخلية، عملت في مجال تدخلها على اتخاذ جميع التدابير وتوفير جميع المعلومات المتعلقة بسير العملية الانتخابية، حيث تم إمداد الملاحظين بكافة المعطيات قصد تيسير وتسهيل عملهم وتمكينهم من القيام بالمهام المسندة إليهم في أحسن الظروف”، مؤكدا أن المصالح الترابية عملت على تبني الحياد التام إزاء جميع الفاعلين الحزبيين حتى نهاية الاقتراع، وكانت في مستوى الرهانات الانتخابية من خلال حرصها على توفير الظروف المواتية للحفاظ على مصداقية ونزاهة وشفافية العملية الانتخابية.

 

وكانت الأمانة العامة لحزب العدالة، قد قالت في بلاغ لها أنه “بعد انتهاء عمليات الفرز، توصلت الإدارة المركزية للحملة الانتخابية لحزب العدالة والتنمية باتصالات كثيرة من مختلف الدوائر الانتخابية تفيد بعدم تمكين ممثلي مرشحين بمحاضر التصويت”، واصفة هذا السلوك بـ”المتواتر”، والذي يعتبر ضربا واضحا للمقتضيات القانونية، ولا يتيح التأكد من النتائج الحقيقية للعملية الانتخابية” بحسب ماجاء في البلاغ.

 

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


76 + = 78