وجدة : عمال الطوبيسات يحتجون أمام مقر البلدية ضد تشريد المستخدمين.

موند بريس/ خالد أنس

نظم عمال ومستخدمي شركة موبيليس ديف للنقل الحضري بوجدة ، المنضوون تحت لواء الإتحاد العام للشغالين بالمغرب، وقفة إحتجاجية أمام مقر جماعة وجدة، بحضور الأغلبية الساحقة لمستخدمي الشركة، ضد المحاولات المتكررة لتشريد العمال من قبل بعض الإنتهازيين والوصوليين والدخلاء الذين لا علاقة لهم بقطاع النقل الحضري بالمدينة .

ورفع العمال المحتجين الحاضرين بقوة لهذه الوقفة الإحتجاجية، شعارات قوية ولافتات تعبر عن الإحتجاج و الإستنكار لمحاولة إغلاق الشركة وتشريد العمال ، من قبل من وصفوهم بالوصوليين و الانتهازيين، الذين يريدون تحقيق مصالحهم الخاصة ضدا على المكتسبات النقابية التي يتمتع بها العمال في الشركة المفوض لها في قطاع النقل الحضري بالمدينة.

و في تصريح لجريدة “موند بريس ” أكد الكاتب العام لعمال ومستخدمي شركة موبيليس ديف للنقل الحضري المنضوون تحت لواء الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، أن العمال اليوم يؤكدون للرأي العام المحلي والوطني أنهم متشبتون بحقوقهم ومكتسباتهم النقابية ضدا على محاولات تشريد المستخدمين والضغط على الشركة لإغلاقها ، وأنهم يعلنون تضامنهم الكامل مع الشركة المواطنة التي أكدت وطنيتها في مجموعة من المناسبات أهمها النقل المجاني لطلبة البكالوريا ومستخدمي القطاع الصحي أثناء جائحة كورونا ، مضيفا أن العمال خرجو اليوم ليعلنوا صراحة وقوفهم صفا واحدا ضد الانتهازيين والوصوليين الذين يريدون تشريد المستخدمين وقضاء مآربهم الشخصية ، واصفين إياهم بأنهم دخلاء على قطاع النقل الحضري ولا يحق لهم التحدث بإسم العمال.

يشار إلى أن الوقفة الاحتجاجية التي نظمها عمال الطوبيسات بوجدة، حضرها عشرات العمال كما توضح الصور ، ورفعت خلالها شعارات قوية ، وهو ما يعتبر خطوة كببرة لكسر سياسة الصمت الطويل الذي إلتزم به مستخدمي الشركة ، والدخول في مرحلة المواجهة وكشف المستور الذي لم يعلن لحدود الساعة في ملف التدبير المفوض للنقل الحضري بوجدة.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 48 = 57