والي الجهة يتفقد التدابير والإجراءات المتخذة لتنظيم عمليات استقبال المصابين بفيروس كورونا بالمركز الاستشفائي الجهوي لبني ملال

موند بريس/فاطمة العبسي

قام والي جهة بني خنيفرة وعامل إقليم بني ملال مساء اليوم الخميس بزيارة للمركز الاستشفائي الجهوي ببني ملال للإطلاع والوقوف على التدابير والإجراءات المتخذة على مستوى هذه المؤسسة الاستشفائية لتنظيم عمليات استقبال الحالات المصابة بفيروس كورونا المستجد.
وخلال هذه الزيارة التي تأتي في إطار الزيارات الميدانية الدورية التي يحرص والي الجهة على القيام بها بصفة متواصلة بهدف الاطلاع عن قرب على مدى احترام الإجراءات والتدابير المعمول بها لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد، تم تفقد سير خلية التحسيس والتوعية والمواكبة الاجتماعية للمصابين بكوفيد 19 المستجد، وخلية التكفل الطبي للمصابين بداء كوفيد 19 المستجد، وخلية الاستتقبال والفرز للمصابين بداء كوفيد 19 المستجد، وخلية الاستقبال وفرز الحالات المشكوك باصابتها بداء كوفيد 19 المستجد.
كما تم تحديد موقع بناء المستشفى الجديد الذي تتسع طاقته الاستيعابية الى 100 سرير. هذا المستشفى الذي سينجز من طرف وزارة الصحة، سيعزز العرض الصحي بالجهة وسيدعم الطاقة الاستيعابية للمركز الاستشفائي الجهوي مما سيساهم في تحسين ظروف الاستقبال والعلاج بهذه المؤسسة الاستشفائية.
وخلال تفقده للأطقم الطبية العسكرية والمدنية أثناء هذه الزيارة وجه والي الجهة كلمة اعرب فيها عن شكره وامتنانه للتضحيات والمجهودات المتواصلة التي تبذلها هذه الأطقم منذ انتشار فيروس كورونا بالجهة، لتقديم العلاج للمصابين بهذا الوباء الفتاك، راجيا ان تكلل هذه الجهود وجهود كل المتدخلين الآخرين، بالتمكن من احتواء و حصر تفشي هذه الجائحة التي تهدد حياة المواطنين كافة.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


8 + 2 =