هجرة كبيرة مرتقبة لشخصيات ” بيجيدية” نحو حزب الحمامة

موند بريس / محمد أيت المودن

علم من مصادر مؤكدة جدا، أن حزب العدالة والتنمية  بتمارة سيشهد خلال الأيام القليلة المقبلة، موجة هجرة كبيرة، نحو حزب “أخنوش”، تتزعمها شخصيات وازنة في الإقليم.

وارتباطا بالموضوع، بات من المؤكد التحاق البرلمانية السابقة “اعتماد الزاهيدي” بحزب الحمامة، حيث يتم حاليا الترتيب لعملية الهجرة التي ستضم أيضا أسماء وازنة بحزب العدالة والتنمية بتمارة، من قبيل المستشار الجماعي “عبد الواحد النقاز”، الذي عرف سابقا بمواقفه “الشجاعة”، بعد أن تصدى للعديد من القرارات التي اتخذها رئيس المجلس ضدا على مصالح الساكنة.

ذات المصادر، أكدت أن قافلة الهجرة نحو حزب “أخنوش” ضمت أيضا “زهير الزمزامي”، القيادي في حزب “الكتاب” رئيس مجلس عمالة الصخيرات-تمارة، وهو التحالف الذي سيشكل ضربة موجعة جدا لـ”البيجيدي”، بالنظر إلى مكانة وشعبية الأسماء المذكورة بمدينة “تمارة” التي تعد أحد أكبر معاقل “البيجيدي” على الصعيد الوطني.

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


2 + 4 =