*نزهة بوشارب .. خلال 2021 سيتم إعطاء الأولوية للأقاليم الجنوبية

موند بريس

قالت وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، السيدة نزهة بوشارب، الاثنين بالعيون، إن الوزارة عازمة على تفعيل توازنها المجالي خلال 2021 من أجل إعطاء الأولوية في برامجها للأقاليم الجنوبية.

وأوضحت السيدة بوشارب، خلال لقاء حول “خطة إقلاع قطاع إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة” بجهة العيون – الساقية الحمراء، أن الوزارة اتخذت إجراءات في إطار مساهمتها في تنمية الأقاليم الجنوبية من أجل ضمان إقلاع حقيقي للقطاع، باعتباره قاطرة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وأضافت، خلال هذا اللقاء الذي حضره والي جهة العيون – الساقية الحمراء عامل إقليم العيون عبد السلام بكرات ورئيس الجهة سيدي حمدي ولد الرشيد ورؤساء المجالس المنتخبة، أنه تمت بلورة مقاربات جديدة لتعزيز وتحسين مؤشرات القطاع، في إطار مقاربة تشاركية، بغية تطوير قطاع التعمير وإعداد التراب الوطني واستدامة نتائجه، وذلك من خلال اقتراح تدابير مبتكرة تأخذ بعين الاعتبار المستجدات التي تعرفها الجهة، وتلك التي جاء بها قانون المالية 2021.

ودعت السيدة بوشارب إلى استشراف ومواكبة الطفرة العمرانية التي تشهدها جهة العيون – الساقية الحمراء، بإعمال مبادئ التخطيط الاستراتيجي المستدام كدعامة محورية لتأطير التنمية والتضامن بين مختلف المجالات، لاسيما وأن الجهة تحظى بالأولوية في ما يخص تنزيل مشاريع النموذج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية.

وحثت على تذليل الصعوبات والإكراهات العمرانية المطروحة عبر تبسيط المساطر الإدارية وتحسين علاقة الإدارة بالمرتفقين مع وضع مقاربة متجددة تقوم على مواكبة وتأطير الدينامية التي تعرفها المنطقة، من خلال العمل على تعميم وتسريع التغطية بوثائق التخطيط الاستراتيجي الترابي ومصاحبة وتأطير التوسع العمراني والديمغرافي والحفاظ على التراث التاريخي والمعماري والثقافي.

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 14 = 18