نداء استغاثة من أستاذة تدعى تعرضها للإغتصاب

موند بريس / محمد أيت المودن

نشرت صفحة “تجمع الأساتذة” على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، نشرت تدوينة، أطلقت من خلالها أستاذة تدرس بمؤسسة تعليمية في منطقة “تالكجونت” نواحي تارودانت، مرفوقة برقم تأجيرها، صرخة إنسانية تبوح من خلالها بتعرضها للاغتصاب.

 

وقالت الأستاذة المعنية، أنها تعرضت للاغتصاب من قبل ذئب بشري، و حاولت الاتصال بالمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بتارودانت لكن دون أن تتلقى أي رد كما طالبت بمدها بهواتف إحدى الجمعيات النسائية والنقابات التعليمية.

وحسب ما تناقلته عدد من المصادر، فإن الأستاذة المعنية تعرضت للاغتصاب ووضعت شكاية لدى مصالح الدرك الملكي التي باشرت التحقيق في النازلة من أجل كشف ظروف و ملابسات الحادث و التعرف على هوية الجاني.

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن واقعة الاغتصاب تمت خارج أسوار المؤسسة ومن شأن التحقيقات الجارية الكشف عن جميع تفاصيل هذه القضية.

 

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


4 + 2 =