**نجاح باهر للملتقى الدولي الرمضاني في نسخته الأولى والمنظم من طرف الجامعة الدولية للابداع والعلوم الإنسانية والسلام بين الشعوب

موند بريس/ عبدالله بناي

نوه الأمين العام للجامعة الدولية للابداع والعلوم الإنسانية والسلام بين الشعوب الدكتور فهد السليماني بالمجهودات الجبارة التي تقوم بها رئيسة الجامعة الدكتورة هناء البقالي وكل فريقها ، بنجاح هذا الملتقى الدولي الرمضاني في نسخته الأولى برعاية الدكتور السفير فتحي عفانة ،والتي أتتت منصته ثلة من الدكاترة الأجلاء الذين ساهموا بتدخلاتهم القيمة في انجاح هذا الملتقى تحت شعار” رمضان تسامح سلام وأمان” والذي بث على طريقة “زووم” اليوم السبت 24 أبريل 2021
الملتقى تميز أيضا بحضور الطفلة المغربية عبير عزيم والطفل الفلسطيني ابراهيم عماد أبو شبيكة اللذان عبرا عن سعادتهما بمشاركتهما في هذا الملتقى وبانضمامهما للجامعة الدولية للابداع والعلوم الإنسانية والسلام بين الشعوب. الملتقى تناول أيضا البحث والدراسة حول دور الأديان في تعزيز التسامح والتعايش والتعارف، وتحقيق الخير والرخاء للبشر أجمعين. كما تناول على الكلمة دكاترة أكدوا أهمية بناء العلاقات الإيجابية والطيبة بين الأشخاص والجماعات التي تمثل ديانات ومعتقدات وتقافات مختلفة، باعتبار أن ذلك هو الطريق القويم لمجتمعات أكثر سلاما وتقدما واستقرارا، وهو المنهج الضروري لنشر الخير والأمان في ربوع العالم كله. ويهدف الملتقى أيضا إلى إحداث تحول في المنظور الديني والقانوني للتسامح.
كما ناقش المشاركون في الملتقى مفهوم التسامح كقيمة أخلاقية لها جذورها الروحية العميقة في الرواية الإسلامية.
وأكد المتدخلون، أن الملتقى يهدف أيضا إلى تأكيد أواصر المحبة والسلام والاخاء بين الشعوب في ظل العلاقات والتراث التاريخي والشعبي والحضاري بين الدول العربية على كافة المستويات.
وفي اختتام الملتقى، تليت برقية ولاء الى أمير المؤمنين جلالة الملك أعزه الله ونصره والدعاء له بموفور الصحة والعافية والى كافة الأسرة العلوية الشريفة.

*عبدالله بناي مستشار اعلامي بالجامعة الدولية للابداع والعلوم الإنسانية والسلام بين الشعوب

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 5 = 12