موافقة المكتب السياسي لحزب “الأحرار” على تأديب عضويه

موند بريس / محمد أيت المودن

كشف المكتب السياسي لحزب “التجمع الوطني للأحرار” أنه قرر إحالة عضوين في الحزب على اللجان الجهوية للتأديب والتحكيم، “قصد اتخاذ ما تراه مناسبا في حقهما”.

واوضح الحزب، في بيان له، أن هذا القرار جاء بعد  توصل الرئيس بطلبات الإحالة على اللجان الجهوية للتأديب، “كما هو منصوص عليه في المادة 31 من النظام الأساسي، وإثر دراستها بشكل أولي واستشارة المكتب السياسي، تقررت الموافقة على إحالة عضوين على اللجان الجهوية للتأديب والتحكيم قصد اتخاذ ما تراه مناسبا في حقهما”.

ويتعلق الأمر، حسب مصادر عليمة، بكل من عبد الرحيم بوعيدة والبرلمانية وفاء البقالي.

وسبق للشبيبة التجمعية أن طلبت من المكتب السياسي للحزب ، إحالة عبد الرحيم بوعيدة على أنظار اللجنة الوطنية للتأديب والتحكيم طبقا لمقتضيات المادة 46 من النظام الأساسي للحزب،

وقالت: “لا يشرفنا أن يتقاسم معنا الانتماء لحزب التجمع الوطني للأحرار. هذا وستتصدى الشبيبة التجمعية بكل حزم وإرادة سياسية لكل من سولت له نفسه التشويش على المسار الناجح للحزب”.

واستنكرت الفيدرالية الوطنية للشبيبة التجمعية التصرفات التي وصفتها بـ”غير المسؤولة لعبد الرحيم بن بوعيدة، والتي يستهدف من خلالها مؤسسات الحزب وعلى الخصوص منظمة الشبيبة التجمعية”.

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


25 + = 31