مواطنون يطالبون بتوفير مقبرة

موند بريس / محمد أيت المودن

يخوض مواطنون ينتمون للجماعة القروية النويرات بقيادة مشرع بلقصيري، التابعة للنفوذ الترابي لإقليم سيدي قاسم، منذ أكثر من أسبوعين، اعتصاما مفتوحا بتعاونية النويرات حسون، ويطالبون السلطات المحلية والإقليمية بتوفير مقبرة للسكان، وهو المطلب الذي سبق أن أبلغه المحتجون للسلطات الإقليمية على مستوى عمالة سيدي قاسم، بعدما تم تفويت القطعة الأرضية المعنية بإحداث المقبرة لفائدة أحد النافذين بالجماعة، الأمر الذي دفع عددا من المواطنين المتضررين، خاصة على مستوى دوار القطعة الحسوني بالجماعة القروية المذكورة، إلى توقيع عريضة في الموضوع ، تم توجيهها لرئيس الجماعة، ومطالبته بالتدخل العاجل من أجل إقامة مقبرة جماعية.
وفي سياق متصل، يشتكي المواطنون بالجماعة الترابية النويرات، التي يدبر شؤون مجلسها الجماعي، هشام لعسل، المنتمي لحزب العهد، من غياب المسالك الطرقية، وندرة المياه الجوفية المخصصة لسقي الأراضي الفلاحية، إضافة إلى النزاعات المتعلقة بإقدام بعض المواطنين على إغلاق قناة تصريف المياه الشتوية، مع ما يلحقه ذلك من ضرر بالمنازل، ناهيك عن المشاكل اليومية التي يعانيها تلاميذ المؤسسات التعليمية، بسبب الخصاص الكبير في توفير وسيلة النقل المدرسي العمومي، في وقت اشتكى مواطنون بالجماعة الترابية نفسها من مصاريف استغلال سيارة الإسعاف الوحيدة، التابعة للمجلس الجماعي، إذ يدعون كونهم أصبحوا مجبرين على دفع مبلغ مالي يقدر بـ300 درهم، مقابل نقل المرضى للعلاج بمستشفى القنيطرة.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


46 − 40 =