مصر تسعى لتخفيف حدة التوتر الحاصل حول عملية التبادل التجاري بينها وبين المغرب

موند بريس / محمد أيت المودن

تسعى مصر لتخفيف حدة التوتر الحاصل حول عملية التبادل التجاري بينها وبين المغرب، بعد أن رد المغرب ب”المعاملة بالمثل”، فيما يخص دخول حاويات مصرية للمغرب وهي في الأصل منتوجات صينية تحمل علامة مصرية.

 

ووجهت نيفين جامع وزير التجارة والصناعة المصرية، دعوة لمولاي حفيظ العلمي وزير الصناعة والتجارة المغربي لزيارة القاهرة لبحث سبل تعزيز التعاون الاقتصادي المشترك واستعراض كافة الملفات المطروحة على جدول الاعمال وكذا التشاور بشأن كافة الموضوعات والقضايا الاقتصادية الاقليمية والعالمية محل الاهتمام المشترك.

 

وقالت نيفين جامع وزير التجارة والصناعة المصرية، إنه تم الاتفاق مع الجانب المغربي على تشكيل مجموعة عمل من وزارتي التجارة في البلدين لحصر المعوقات والتحديات التي تعترض حركة التبادل التجاري والتعاون الاستثماري بين البلدين وايجاد حلول جذرية لها في اسرع وقت ممكن، مشيرةً إلى أهمية تدشين آلية عمل ميسرة بين البلدين ترتكز على إجراءات واضحة وضوابط زمنية محددة لتسهيل نفاذ الصادرات المصرية للأسواق المغربية والصادرات المغربية للسوق المصري.

 

وأشارت الوزيرة إلى استعداد الوزارة لتقديم كافة اوجه الدعم للمستثمرين المغاربة الحاليين والجدد، لافتة إلى حرص الوزارة على جذب المزيد من الاستثمارات المغربية للسوق المصري بمختلف القطاعات الانتاجية خلال المرحلة المقبلة.

 

ولفتت إلى أن الفترة المقبلة ستشهد لقاءات مكثفة على المستويين الوزاري ومستوى مجموعات العمل الفنية مع الجانب المغربي لبحث كافة ملفات التعاون الاقتصادي المشترك وكذا الوقوف على التحديات التي تعترض انسياب حركة التجارة البينية والاستثمارات المشتركة بين البلدين.

 

وأضافت نيفين، أن السوق المغربي يعد أحد أهم الأسواق المستقبلة للصادرات المصرية بمنطقة الشرق الاوسط وقارة افريقيا، مشيرةً إلى أن اجمالي الصادرات المصرية لدولة المغرب بلغ العام الماضي نحو 468 مليون دولار كما بلغ اجمالي الصادرات المصرية خلال الـ 5 أشهر الاولى من العام الجاري 265 مليون دولار.

 

واتهم وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي مولاي حفيظ العلمي، مصر بعرقلة دخول الصادرات المغربية إلى أراضيها، مبرزا أنها تصدر منتوجات صينية تحمل علامات مصرية.

 

وأبلغ العلمي، المسؤولة الحكومية أنه “إذا عرقلت بلادها دخول منتجاتنا المغربية ثلاثة أشهر، فإن المغرب سيفعل الشيء نفسه أي سيعاملهم بالمثل “.

 

 

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


42 + = 49