مراكش اعتداء وسرقة هاتف صحفي بساحة جامع الفنا في غياب تام للأمن بالمنطقة

موند بريس

تعرف ساحة جامع الفنا المركز السياحي بمدينة مراكش يوميا وقوع حالات سرقة واعتداء من طرف بعض العصابات التي تتحين الفرصة للانقضاض على زوار الساحة التي تعرف اكتضاضا للسياح من كافة بقاع العالم كل يوم على طول السنة وقد تعرض الزميل خالد غزالي قيدوم المصوريين الصحفيين صباح اليوم الاحد 1 مارس على الساعة السابعة والنصف صباحا لعملية سرقة اعتداء بمدينة مراكش من طرف شخصيين على متن دراجة نارية قاما بالاعتداء عليه وسلباه هاتفه امام مرأى المواطنين في غياب تام للامن بالساحة وللشرطة السياحية و دراجات الصقور وقد توجه الزميل الصحفي الى مقر الشرطة لتحرير محظر بالواقعة فرغم وجود كاميرات مراقبة بالساحة ورغم الكم الهائل من الاجانب الدين يزورونها الى ان التواجد الامني ضعيف مما يتيح الفرصة لهؤلاء المجرومين لاصطياد ضحاياهم وسلبهم اغراضهم دون خوف او رادع يردعهم وهو ما خلق حالة من الاستهجان في صفوف التجار ومرتادي تلك الساحة التي تعتبر قطب سياحي عالمي لكن دون خدمات امنية تحقق لزوارها الامن والطمأنينة وتبقى آمال المراكشيين معلقة على ان يعطي السيد المدير العام للامن الوطني عبد اللطيف الحموشي تعليماته للمسؤولين الامنين بضرورة القيام بحملات للقبض على هؤلاء المجرمين الدين يضربون في الصميم السياحة المغربية ونعمة الامن والامان التي تتمتع بها بلادنا

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


72 + = 79