محاصرة كورونا بمصانع النسيج بالدار البيضاء

Soft Tech, filiale de la holding Softgroup se réorganise pour contribuer à la production des masques visant ainsi, à combattre le nouveau coronavirus (Covid-19). 10042020 – Casablanca

موند بريس / محمد أيت المودن

تحولت مجموعة من مصانع النسيج بمنطقة شمال الدار البيضاء إلى بؤر لفيروس كورونا، ما تسبب في إغلاق البعض منها.

واضطر مصنع متخصص في صناعة الملابس الموجهة إلى السوق الأوروبي إلى إغلاق أبوابه مؤقتا، بعد تسجيل 52 حالة إصابة بالفيروس خلال الأيام الأخيرة وسط العاملين به.

وقال عمال من المصنع إنهم اضطروا للتوقف مؤقتا عن العمل بعد أن اشتغلوا طوال الشهور الثلاثة الماضية في تصنيع الكمامات المصنوعة من النسيج، وهو النشاط الذي لجأت إليه الشركة بعد تأثر طلبيات تصنيع السترات الشتوية الموجهة إلى السوق الإنجليزي على وجه الخصوص.

وشددت السلطات المحلية والفرق الصحية من إجراءات مراقبة المعامل والشركات العاملة في المناطق الصناعية في مدينة الدار البيضاء، للوقوف على مدى احترامها للشروط الاحترازية التي فرضتها السلطات على المصانع والمعامل التي تستقبل أعدادا كبيرة من العمال.

وأتاح هذا التشدد في المراقبة تطويق تداعيات البؤر الصناعية والسكنية؛ إذ لجأت السلطات إلى إغلاق مجموعة من المناطق بالدار البيضاء خلال الأسبوع الماضي، خاصة في المناطق التي تشكل مصدرا لليد العاملة في المناطق الصناعية.

يشار إلى أن جهة الدار البيضاء سطات واصلت تصدر باقي الجهات من حيث عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد، الاثنين، بـ518 حالة، منها 369 بالبيضاء، و59 بسطات، و28 بالمحمدية، و19 في كل من النواصر وبرشيد، و9 بسيدي بنور، و6 في كل من الجديدة ومديونة، و3 في مدينة بن سليمان..

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


45 + = 47