لجريني في عمل فني حول مرض السرطان

موند بريس / محمد أيت المودن

قدم المغني المغربي، عبد الفتاح لجريني، هدية للنساء اللواتي تحاربن مرض سرطان الثدي من خلال تقديمه لعمل فني جديد أطلقه، بمناسبة شهر التوعية بأهمية الكشف المبكر لسرطان الثدي لدى السيدات، والذي يصادف شهر أكتوبر من كل سنة.
صاحب أغنية «مخاصمني»، تقاسم الأغنية الجديدة مع جمهوره، عبر حسابه الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات انستغرام، علق عليها بالقول: «من أجل كل سيدة عظيمة تحارب مرض سرطان الثدي، أدعمكم وأهديكم هذه الأغنية الله يحفظكم جميعا. آمين».
العمل الجديد للجريني، أنتج من طرف مؤسسة «بهية» بتعاون مع منصة «تيك توك»، وذلك من أجل تقديم الدعم المعنوي والمعنوي لمحاربات مرض سرطان الثدي، وكذا من أجل توعية السيدات بمخاطر هذا المرض، والحث على ضرورة وأهمية الكشف المبكر.
كما أطلقت منصة «تيك توك» تحدي هاشتاغ #تعيشي_يابهية، وستقوم كذلك بتقديم دعم مادي لمؤسسة «بهية» من خلال جمع التبرعات، إذ ستتبرع «تيك توك» بمبلغ 5 دولارات عن كل مشاركة لفيديو أغنية الجريني، ستخصص لبناء مستشفى «بهية » الجديد.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 53 = 62