كورونا تزهق روح أستاذ بخنيفرة

موند بريس / محمد أيت المودن 

أفادت مصادر محلية أن أسرة التعليم بخنيفرة فجعت اليوم بعد تلقيها خبر وفاة أستاذ للتعليم الابتدائي بسبب فيروس كورونا المستجد.

المعطيات المتوفرة تشير إلى أن الراحل كان يزاول عمله بإحدى المدارس العمومية الحضرية بمديرية خنيفرة، حيث تدهورت حالته الصحية بشكل سريع أمس الأربعاء مما استدعى نقله على وجه السرعة إلى المستشفى، إلا أنه فارق الحياة في الساعات الأولى من صباح اليوم.

هذا وأكد مقربون من الراحل أن حالته الصحية كانت جد مستقرة طيلة الأيام الماضية وأنه كان يتلقى العلاج بمنزله.

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


4 + 6 =