قضية الناشطة يسرى الميموني تعرف الجديد

موند بريس / محمد أيت المودن

اشتكت الناشطة يسرى الميموني، من التهديد ومحاولة الاستهداف عبر مواقع التواصل الاجتماعية.

 

و قالت يسرى الميموني، في شكاية وضعتها أمام النيابة العامة، إنها تتعرض لتهديدات تمس حياتها وسلامتها من طرف مجهول  عبر مكالمات هاتفية ورسائل على موقع التواصل “فيسبوك”.

 

وكشفت “البيجيدية” التي أعلنت قطع “الصلة مع العدالة و التنمية، بعد أن قدمت استقالتها مؤخرا أن التهديدات التي تتعرض لها تمس حياتها الشخصية والمهنية والسياسية.

 

وأكدت أنها إضطرت اللجوء إلى النيابة العامة بعدما إزدادت حدة هذه التهديدات، والتمست الناشطة العشرينية من النيابة العامة البحث في الموضوع ومتابعة المشتكى به، مع حفظ حقها في الإدلاء بتصرحاتها المفصلة خلال مرحلة البحث.

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


27 + = 28