قائد الملحقة الادارية60 مكرر بتراب مقاطعة سباتة يستعرض عضلاته على السلطة الرابعة

موند بريس :

هل هناك قانون أو مرسوم  من وزارة الداخلية  يحث على اغلاق المؤسسات الصحافية بعد الساعة التامنة ..المرجوا التعقل وعدم استعراض العضلات السلطوية على السلطة الرابعة ،بدون اي سند قانوني ، وكما نعلم أن دستورالمملكة 2011 في بنوذه تكلم على حرية التعبير والحق في المعلومة والوصول إليها ، وأضيف ان مدير المكتب الاعلامي يتوفر على البطاقة المهنية المسلمة له من المجلس الوطني للصحافة والتي تخول له الحق المهني لمزاولة نشاطه الاعلامي فما راي عمالة مقاطعات ابن مسيك وما راي قسم الاعلام.
لقد اقدم قائد  الملحقة الادارية 60  مكرر بتراب مقاطعة سباتة بنبرة تهديدية وأعطى أوامره باغلاق المكتب على الساعة (الثامنة مساء )كسائر الحرف والمهن مع العلم ان في السابق الايام السابقة في عز الأزمة وحالة الطوائر أقيمت ضجة حول الموضوع وتدخل وزير الداخلية ورجعت الامور الى نصابها بإعطاء أولوية الى المنابر الإعلامية وبالتالي الى رجال الإعلام والصحافة
لذا نرفع  القرار التعسفي والجائر الوقوف بالمرصاد لمثل هذه التصرفات من مسؤل من وزارة الداخلية في حق مدير مكتب الجريدة بجميلة 5  .
ونحيط علما الى السيد القائد أن هذا المكتب خاص لتلقي مجموعة من المقالات لمجموعة من الجرائد الالكترومية والورقية  والمجلات من أجل تحيينها واصدارها صباحا لذا يتطلب الاشتغال ليلا هذا ما في كل الامر الذي يتطلب عدم اقفال المكتب في ساعته . وهذه الجرائد هي التي تعمل على التغطية اليومية للحملات للسلطات المحلية والإقليمية فكيف أن هذا القرار جاء من رجل مسؤول يرى ما لا يراه المسؤول الأول بوزارة الداخلية
.
الى هدا القائد نقول ان الصحافة تعتبر السلطة الرابعة فلابد من الاحترام والتوقير.
ولنا عودة للموضوع  …….

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


5 + 2 =