فعاليات جمعوية ببوجدور تنخرط في إنجاح الدخول المدرسي في ظل جائحة “كورونا

موند بريس

انسجاما مع المستجدات والتدابير التربوية للدخول المدرسي 2020/ 2021″ انخرط شركاء المنظومة التربوية بإقليم بوجدور في التعبئة الشاملة حول المدرسة المغربية وإنجاح محطة الدخول الحالي الذي يأتي في ظل الظروف الاستثنائية التي تعيشها بلادنا في ظل جائحة كورونا كوفيد-19.
ومن أجل ضمان السلامة الصحية للتلاميذ وأسرهم وكذا الأطر التربوية والإدارية، و الحرص على ضمان الحق في التمدرس في ظروف آمنة.


عملت المديرية الإقليمية للوزارة على تعبئة مجموعة من الجمعيات الشريكة من أجل تقديم الدعم للموسسات التعليمية بتنظيم حملات للتحسيس وللتوعية مع مراعاة شروط التباعد الاجتماعي لفائدة التلاميذ والتلميذات والمساهمة في مختلف التدابير والإجراءات المتعلقة بتطبيق البرتوكول الصحي
الوارد في المذكرة الوزارية التأطيرية رقم 039/20 بتاريخ 28 غشت 2020 في شأن تنظيم الموسم الدراسي لسنة 2020-2021 في ظل جائحة كوفيد 19.
و تراهن المديرية الإقليمية للوزارة من خلال مخخطها التواصلي الإقليمي حول الدخول المدرسي على تعبئة فاعلين آخرين من مقاولات مواطنة وجمعيات مهنية من أجل الانخراط في دعم ومناصرة المدرسة المغربية بالإقليم.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


9 + 1 =