عملية تعقيم واسعة للقنصلية العامة للملكة المغربية بدوسلدروف ضمانا لسلامة الجالية و الطاقم القنصلي

موند بريس/عبدالله بناي

تعرف ألمانيا على  شاكلة دول كثيرة جائحة فيروس كورونا، حيث تجاوزت حالات الاصابة 18 ألف حالة و 45 وفاة  إلى حدود يوم الجمعة 18 مارس.
في إطار التدابير الاحترازية التي اتخذتها القنصلية العامة للمملكة المغربية بدوسلدورف لضمان سلامة و صحة جميع المرتفقين من الجالية المغربية  و كذا الطاقم القنصلي، و أيضا للحد من انتشار فيروس كوفيد 19 المعروف بكورونا، تمت يومه الجمعة 20 مارس 2020 عملية تعقيم واسعة و مكثفة  شملت جميع الاقسام و المرافق في القنصلية بما فيها البوابة الخارجية.


المبادرة لاقت استحسانا كبيرا من طرف الجالية، التي اعتبرتها مبادرة نوعية تبعث على الطمأنينة خصوصا أن مدينة دوسلدورف هي عاصمة الولاية الاكثر تسجيلا للاصابات بفيروس كورونا

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


3 + 3 =