عز الدين العدراوي شخصية سنة 2020 في المجال الجمعوي بامتياز

رفيق خطاط

إنني أتحدث في هذه الكلمة المتواضعة عن رجلٍ فرض احترامه وتقديره على كل من يعرفه ومن لا يعرفه وحاز على احترام المجتمع البنوري بكرم أخلاقه وتواضعه وصدق رسول الله صلى الله عليه وسلم حين قال: «من تواضع لله رفعه»
عز الدين العدراوي لقد تواضع للكبير والصغير على حدٍ سواء أحب الجميع وأحبوه ووقّر الكبير واحترم الصغير وفتح بابه للجميع وكسب السمعة المشرفة التي لم يكسبها من يمتلكون الأموال الطائلة ومن يديرون الأعمال البارزة.

كتب اسمه في أفكار وعقول الناس بأحرف من نور وجعل من نفسه علماً بارزاً يضرب به المثل في كرمه وحسن أخلاقه
إنني أردت في هذه الكلمة أن أعبر عما يخالج نفسي إزاء هذا الرجل الذي يستحق الإطراء الجميل الذي هو أهل له
فأعماله خير دليل على ذلك إنه المحترم عز الدين العدراوي.

فعلا انسان خدوم جدا وبصراحة يعمل ليلا ونهارا في خدمة سكان سيدي بنور ولا احد يستطيع أن ينكر مجهوداته العظيمة حفظه الله ورعاه وسدد خطاه وجزاه الله خير الجزاء على ماتقوم به من خير في خدمة اهالينا في اقليم سيدي بنور

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


5 + 4 =