“عبد الله اللافي” يناشد الاطراف الدولية بتقديم الدعم للحوار الليبي

موندبريس / المغرب العربي

ناشد المجلس الرئاسي الليبي، الثلاثاء، الأطراف الدولية تقديم الدعم للحوار الليبي، وألا تساهم بطريقة مباشرة أو مستترة في زيادة التوتر.

جاء ذلك في بيان صادر عن نائب رئيس المجلس عبد الله اللافي، عقب اشتباكات شهدتها طرابلس فجر الثلاثاء، بين مجموعات موالية لحكومة الوحدة وأخرى أعلنت دعمها لرئيس الحكومة المكلف من البرلمان فتحي باشاغا، بعد ساعات من وصول الأخير إلى المدينة لمباشرة مهام حكومته.

وذكر أن الاشتباكات استخدمت فيها أسلحة رشاشة خفيفة ومتوسطة، واندلعت في مناطق متفرقة من طرابلس خاصة منطقتي “المنصورة” و”جزيرة سوق الثلاثاء” القريبتين من مقر كتيبة “النواصي”.

وقال اللافي: “نناشد الأطراف الدولية تقديم الدعم للحوار الليبي، وألا تساهم بطريقة مباشرة أو مستترة في زيادة التوتر”.

وشدد اللافي، على أن “ما حدث ليلة البارحة من أعمال مسلحة، لا يمكن أن يُنتج أي نوع من الاستقرار”، ودعا كافة الأطراف إلى “التحلي بقدر كبير من المسؤولية وضبط النفس، وأن تضع في الحسبان أرواح المدنيين وممتلكاتهم”.

وفي وقت سابق من صباح الثلاثاء، غادر باشاغا العاصمة طرابلس إثر تعرض مقر كتيبة “النواصي” التي استقبلته، لهجوم مسلح، حسب مصدر أمني.

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


6 + 1 =