عبد الاله بنكيران يتحدث عن الجنس الرضائي

  موند بريس / محمد أيت المودن

تحدث الأمين العام السابق لحزب العدالة والتنمية، عبد الاله بنكيران، عن الجدل القائم  مؤخرا حول الجنس الرضائي وإلغاء الفصل 490 من القانون الجنائي الذي يجرم العلاقات الجنسية لرضائية.

 

وقال بنكيران في كلمة ألقاها، مساء أمس الخميس، خلال استقبال أعضاء المكتب الوطني للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، إن “الإسلام لا يتدخل في الجنس الرضائي، بل يتدخل حين تتم المجاهرة به، بين النساء والنساء أو الرجال والرجال.

 

وأضاف رئيس الحكومه السابق قائلا : “الإسلام لا يفتش عن الجريمة، وإنما إن وصلته وبشروط، مشددا على أن ديننا يحافظ على السرية حفاظا على سلامة المجتمع من الفاحشة”.

 

وزاد بالقول : “من يشهر ويجاهر يستحق العقوبة ليس لأنه زنى بل لأنه جاهر فرأى الناس ذلك، فخاف المشرع أن يصبح ذلك سلوكا عاما فيفسد المجتمع”.

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


9 + 1 =