عاجل: لاجئ سوداني يقتل مسؤولا فرنسيا

  موند بريس / محمد أيت المودن

أقدم لاجئ سودانى، اليوم الجمعة، على طعن مسؤول عن مركز اللجوء فى مدينة بو الفرنسية، بسكين ما أدى إلى مقتله.
وأوردت بعض المصادر الإعلامية أن سبب إقدام اللاجئ السوداني على فعلته هو رفض طلبه اللجوء بالديار الفرنسية.

وأضافت وسائل إعلام محلية، بأن الجانى سدد عدة طعنات إلى رب العائلة البالغ من العمر 46 عاما ما أدى إلى مقتله.

 

إلى ذلك، فقد أفادت الشرطة الفرنسية أنها ألقت القبض على المعتدي دون أن يصدر عنها أي بيان تفصيلي حول الجريمة.

 

ولاحقا وجه وزير الداخلية الفرنسى جيرالد دارمانين، تعازيه إلى عائلة الضحية، مضيفا أنه سيغير جدول أعماله من أجل التوجه إلى باو ومقابلة موظفى جمعية استقبال اللاجئين وكذلك المسؤولين المحليين.

 

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


4 + 2 =