طفلة تبلغ من العمر 11 سنة وضعت حدا لحياتها شنقا بطريقة مأساوية

موند بريس : عبدالله بناي/المحمدية

أقدمت طفلة مساء اليوم الجمعة 22 مارس، على وضع حدا لحياتها شنقا، وذلك بدوار بابا سعيد التابع لجماعة الشلالات ضواحي المحمدية. وحسب مصادر موندبريس، فان الأسباب لازالت مجهولة ، وأن الطفلة تبلغ من العمر  حوالي 11 سنة، مشيرة إلى أن والدها عثر على ابنته إثر عودته إلى البيت ،جثة هامدة معلقة بقطعة قماش.

وتضيف المصادر ذاتها ، ان السلطة المحلية حلت بمكان الحادث مرفوقة بعناصر الدرك الملكي، التي فتحت تحقيقا في أسباب وملابسات الواقعة،فيما تم نقل جثمان الضحية الى مستودع حفظ الأموات بالمستشفى الاقليمي مولاي عبدالله من أجل التشريح، بناء على تعليمات النيابة العامة.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


75 + = 85