شخص يشتبه بارتباطه بشبكة إجرامية تنشط في التزوير والاتجار في البشر والنصب والاحتيال في قبضة أمن الجديدة

موند بريس

أحالت المصلحة الإقليمية للشرطة القضائية بمدينة الجديدة على النيابة العامة المختصة، صباح أمس الخميس 3 شتنبر الجاري، شخصا يبلغ من العمر 22 سنة، مبحوث عنه على الصعيد الوطني في عدة قضايا تتعلق بالنصب والاحتيال، وذلك للاشتباه في ارتباطه بشبكة إجرامية تنشط في التزوير واستعماله والاتجار في البشر والنصب والاحتيال.
وحسب المعلومات الأولية، فإن المشتبه فيه كان يدعي بأنه وكيل رياضي معتمد، لتعريض ضحاياه للنصب بعدما يوهمهم بأنه سيتوسط لهم لإبرام عقود لضمهم إلى أندية رياضية أجنبية، وذلك قبل أن يعمل على تهجيرهم إلى دولة تركيا لتوقيع تلك العقود الوهمية مقابل مبلغ مالي قدره 1200 دولار أمريكي.
وقد أسفرت إجراءات التفتيش المنجزة في هذه القضية عن حجز سيارة خفيفة ووثائق وعقود عمل مزورة، علاوة على وصولات لتحويلات مالية يشتبه في كونها من متحصلات هذا النشاط الإجرامي.
وقد تم إيداع المشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث التمهيدي الذي جرى تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، وذلك قبل أن تتم إحالته على أنظار القضاء صباح أمس الخميس.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 2 = 3