سلطات المحمدية تتخد اجراءات جديد صارمة بخصوص كوفيد 19 ابتداء من يوم الأحد 25 اكتوبر على التاسعة ليلا

موند بريس/عبدالله بناي

ابتداء من يوم الأحد 25 اكتوبر ونظرا للارتفاع الصاروخي لعدد الاصابات بكوفيد 19 بعمالة المحمدية في الأيام الأخيرة، وبعد اتخاذ مجموعة من القرارات، بخصوص الرفع التدريجي لحالة الطوارئ بالمدينة استنادا لتطور الوضع الوبائي بالمدينة ، ستتخد سلطات المحمدية تدابير احترازية جديدة بداية من يوم الأحد المقبل على الساعة التاسعة ليلا ، وسيعودون من جديد إلى نقطة الصفر بعد قرار الحكومة الصادر اليوم الجمعة 23 أكتوبر والذي فرض على مدينة المحمدية وأقاليم أخرى اتخاد مجموعة من الإجراءات والتدابير الإستتنائية لمدة أربعة أسابيع ، وهي كالتالي

* منع جميع أشكال التنقل الليلي ما بين الساعة 9 مساء والسادسة صباحا، باستثناء التنقلات لأسباب صحية ومهنية،وإلزامية التوفر على رخصة استثنائية للتنقل من وإلى العمالات والأقاليم المذكورة، مسلمة من طرف السلطات المحلية المختصة،وإغلاق ملاعب القرب والمنتزهات.
* إغلاق المطاعم والمقاهي على الساعة 8 مساء ، وإغلاق جميع المتاجر والمحلات التجارية الكبرى على الساعة 8 مساء، وتوقيف التنقل عبر حافلات النقل العمومي على الساعة التاسعة مساء، وإغلاق أسواق القرب على الساعة 3 زوالا.

* إغلاق الحمامات والقاعات الرياضية، ومنع التجمعات التي يفوق عدد أفرادها 10 أشخاص. مع تشجيع العمل عن بعد في الحالات التي تسمح بذلك.

وستتخد هذه الإجراءات نظرا لارتفاع عدد المصابين . ويرجع هذا التطور الوبائي بالمدينة الى استهثار المواطنين بسلامتهم الصحية ، جراء عدم ارتداء العديد منهم للكمامات، وعدم احترام مسافة التباعد الجسدي ، وكترة التجمعات ، وعدم الالتزام بالتدابير الوقائية كالنظافة باستعمال وسائل التعقيم أثناء الدخول والخروج من منازلهم ، رغم المجهودات الجبارة التي تقوم بها السلطات من حملات تحسيسية من طرف المجتمع المدني

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


8 + 2 =