سطات : المستشفى بدون طبيبة مولدة والمركز الصحي البروج مغلق والمندوب في سبات عميق

موند بريس : بونفاع محمد

بعد اعلان اصابة الطاقم الطبي بأكمله في المركز الصحي بالبروج بڤيروس كورونا وإغلاقه بالكامل فوجئ العديد  من مرتادي المركز خاصةالنساء الحوامل بغياب اي مسؤول عن قطاع الصحة يعوض الفراغ وكذلك يقوم بتوجيه المرضى والحوامل,وبعد توفير سيارات الاسعاف  لنقل النساء الحوامل الى المستشفى الاقليمي بسطات يفاجئ المواطنات بغياب طبيبة مولدة او طبيب نساء، الامر الذي يستدعي نقلهم مرة أخرى إلى  مستشفى 20 غشت بالدار البيضاء عبر سيارات اسعاف خاصة في ظل غياب سيارات اسعاف تابعة للمستشفى لانها تنقل نساء  حوامل لنفس الغاية ،ويبدو اننا على مشارف أسبوع من إغلاق المركز الصحي البروج وكذلك يومين من غياب طبيب او طبيبة مولدة للنساء بالمستشفى الاقليمي سطات مما يجعلنا نتساءل عن دور مندوب الصحة في توفير الاطقم الطبية والامكانيات اللوجستيكية لتعويضالفراغ الذي خلفته اصابة بعضها بڤيروس كورونا؟؟؟،ام ان السيد المندوب والذي ظل يستمتع بعطلة نهاية الاسبوع غير آبه بالنساء الحوامل اللواتي يعانين الامرين خاصة المعاملة السيئة التي يتلقونها من بعض الممرضات المكلفات بالحوامل،وفي اتصال هاتفي بزوج احدى السيدات طالب بالتدخل الفوري السيد عامل الاقليم للانقاذ ما يمكن انقاذه قبل خروج الامور عن السيطرة والضرب بيد من حديد  وردع مثل هاته الممارسات والتي تسئ الى مؤسسات الدولة وتعتبرها وصمة عار في جبينها  في ظل غياب المسؤول عن القطاع بالاقليم.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


42 + = 49