زعيم البوليساريو يفلت من موت محقق وقائد دركه ضمن الضحايا

موند بريس / محمد أيت المودن

كشف الناشط الصحراوي مصطفى سلمى ولد سيدي مولود أن جبهة “البوليساريو” الإنفصالية كادت اليوم أن تفقد زعيمها إبراهيم غالي.

 

وكتب ولد سلمى تدوينة على صفحته الرسمية بموقع فايسبوك قائلا :” كادت البوليساريو اليوم أن تفقد زعيمها.. حسب المعلومات الواردة من المخيمات، فقد نجا فجر اليوم زعيم البوليساريو ابراهيم غالي من القصف الذي تعرضت له وحدة من البوليساريو في منطقة كديم الشحم. و جرح مرافقه المكلف بالاتصالات اللاسلكية في رئاسة البوليساريو (موندي) جراح بليغة ووفاة قائد الدرك الداه البندير و جرح آخرين.”.

وكشفت الإذاعة الجزائرية، اليوم الأربعاء، أن قائد درك “جبهة البوليساريو” الداه البندير، قتل أثناء محاولته رفقة انفصاليين آخرين اختراق الجدار الدفاعي.

و ذكرت الإذاعة أن المسؤول العسكري بالجبهة الانفصالية، قتل في قصف بطائرة بدون طيار تابعة للجيش المغربي.

 

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 25 = 31