حزب العدالة والتنمية على صفيح ساخن

موند بريس / محمد أيت المودن

قدم 10 أعضاء ينتمون لحزب العدالة و التنمية بتارودانت و بالضبط بجماعة افريجة  استقالة جماعية من حزب البيجيدي.

وجاء في نص الاستقالة الجماعية المقتضبة و المرفوقة بأسماء المستقيلين  وتوقيعاتهم وأرقام بطائقهم الوطنية،  “نحن بصفتنا أعضاء و منخرطين في حزب العدالة و التنمية بجماعة افريجة نعلن عن استقالتنا الجماعية من الحزب المذكور أعلاه و نصرح أننا لا تربطنا أية علاقة بالحزب منذ تاريخ المصادقة على هذه الاستقالة.

يأتي هذا، في وقت استقال فيه ما يزيد عن 20 منخرطا وعضوا بنفس الحزب والمنتمين لمدينة إنزكَان ،وهم من المنخرطين الوازنين في الحزب وأعضاء نشيطين في أذرعه الدعوية والنقابية والجمعوية وأعضاء في المجلس الجماعي لمدينة إنزكان، وذلك لأسباب ولاعتبارات محلية ووطنية،حيث عبر هؤلاء المنسحبين عن فصل العلاقة والإرتباط بينهم وبين حزب المصباح عبر الإستقالة الجماعية الموجهة إلى الكاتب الإقليمي لحزب العدالة والتنمية بإنزكان أيت ملول.

 

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


5 + 1 =