حتى لا ننسى دور قياد وبشاوات مقاطعات بن امسيك ضد الوباء اللعين الذي يتربص بصحة الساكنة

موندبريس / عبد الهادي طاوسي

تميزت المملكة المغربية بالحكمة العالية في إحتواء الأزمة الصحية” كوفيد 19″ بقيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس من خلال الخطابات السامية و التوجيهات الملكية والاسراع في توفير و إقتناء اللقاح رغم صعوبته انداك من اجل تطعيمه للمواطنين والمواطنات ضد الوباء اللعين

فالمملكة المغربية شهدت أزمة صحية مفاجئة إيبان إجتياح العدو الذخيل الذي يتربص بصحة وسلامة الإنسانية جمعاء ويهدد أرواح البشري.

ففي ظل هذه الاوضاع الصحية والحرب الذي شنها هذا الوباء الفتاك، تم تظافر وتكافل رجال السلطة المختصة في الصحة والأمن من اجل التحكم و إحتواء الوباء، من خلال المجهودات المبدولة التي تقوم بها قياد وبشاوات للمملكة.

وتبين مما لايدع مجال للشك أن القيادة والبشاوات بمقاطعة ابن مسيك أبانوا عن حكمة ودرجة عالية من الكفاءة المهنية جراء جائحة كورونا ولعل حسن المعاملة مع ساكنة ابن مسيك عن طريق الأنشطة التوعوية و التحسيسة بخطورة كوفيد 19 عبر جميع الأحياء والمناطق اعطت اكلها من اجل خلق نوع من التواصل الايجابي الذي سهل من مأمورية  الالتزام واحترام  الاجراءات الإحترازية التي توصي بها وزارة الصحة ضد الوباء عبر توفير جميع المساعدات.

وتبين مما لاشك فيه ان هذه المجهودات الجبارة من طرف القيادة والبشاوات كانت الغاية المنشودة الا وهي حماية أرواح المواطنين والمواطنات عموما، ولكي يستطيع ساكنة ابن مسيك العيش، في جو يسوده حياة كريمة ومناخ سليم يوفر ظروف الأمن والأمان والسلم والإستقرار و تجاوز كل مايهدد ويعرق السير العادي للدولة.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


81 + = 91