جمعية قدماء التلاميذ البيضاويين للدارالبيضاء الكبرى توجه بلاغا للرأي العام

موند بريس :

بمناسبة الخطاب الملكي السامي لذكرى 67 لثورة الملك والشعب والذي ألقاه صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله إلى رعاياه الأوفياء والذي خصصه جلالته للوضعية الوباٸية المقلقة في ظل تزايد حالات الأصابة بفيروس كوفيد 19 حيث ناشد فيه الشعب ألمغربي بأن يلتزم بالإجراءات الاحترازية والتي سوف تجيرنا من مضاعفات هذه الجائحة الكونية، وكعادتها تقف جمعية قدماء التلاميذ البيضاويين للدارالبيضاء الكبرى بكل مكوناتها وراء هذه المبادرة السامية وتدعو كافة المغاربة وخصوصا ساكنة ألدارالبيضاء بمواصلة التعبئة والحرص على مكافحة هذه الجائحة بالالتزام بالإجراءات الاحترازية كالتباعد الإجتماعي ووضع الكمامات وتطهير اليدين وذلك من أجل تطبيقها والتخفيف من آثارها الصحية.
فموقف جمعيتنا هذا ينبع من دورها الوطني والاجتماعي حيث كانت دائما تقوم بتحسيس المواطنين وتعبئتهم للحيلولة دون استفحال بعض الظواهر الاجتماعية والبيئية السلبية.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


41 + = 46