جمعية السعداء للتنمية والثقافة والبيئة تنظم مهرجانها الربيعي الأول.

موندبريس

نظمت جمعية السعداء للتنمية والثقافة والبيئة، بمشاركة مع م/م اجنان ابيه وحدة السعيدات؛ المهرجان الربيعي الأول تحت شعار الأنشطة الموازية آلية لبناء شخصية الطفل القروي وصقل مواهبه” وذلك بفضاء مدرسة السعيدات.
عرف المهرجان مساهمة فعالة لكل من مؤسسة السلام للإنماء الاجتماعي فرع اليوسفية وجمعية الكشاف المغربي.
وتم افتتاح المهرجان بايات بينات من الذكر الحكيم، تلاها عزف النشيد الوطني.
وفي الكلمة الإفتتاحية بالمناسبة رحب كل من رئيس الجمعية المنظمة والسيد مدير م. م الميهات بالحضور، وشكرا كل المنخرطين في انجاح هذا المهرجان.
وتم بعد ذلك سرد مختلف الأنشطة التى قامت بها الجمعية منذ تأسيسها إضافة إلى التذكير بالأهداف المسطرة.
وبالموازة مع ذلك، كان هناك مجموعة من الأنشطة التربوية قدمتها جمعية كشافة المغرب لفائدة تلاميذ المدرسة بالإضافة إلى عملية تشجير ساحة المدرسة والتي أطرها أعضاء مؤسسة السلام، بالإضافة إلى فقرات فنية على شكل مسرحيات وأناشيد من تقديم تلميذات وتلاميذ المدرسة.
بعد ذلك قامت جمعية السعداء بتوزيع وزرات مدرسية على جميع تلاميذ الوحدة المدرسية السعيدات.
وفي إطار تشجيع التلاميذ على التحصيل الدراسي الجيد قامت مؤسسة السلام بتوزيع جوائز تشجيعية على المتفوقين دراسيا، كما قامت بتكريم احد حفظة القرآن الكريم بالدوار.
وفي اختتام فقرات هذا الحفل قامت جمعية السعداء بتكريم الفعاليات التي شاركت في المهرجان الناجح بكل المقاييس.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 84 = 92