جماعة مولاي يعقوب :انهيار حائط على مبنى سكني

موند بريس/ ريفي مفيد محمد

‏عاشت ساكنة جماعة مولاي يعقوب حالة من الخوف و الهلع ‎الناجم عن إنهيار حائط الذي انشئ من أجل حماية أرواح الساكنة فأصبح هو نفسه شبح مخيف يهدد ارواحهم حيث استشعرت الساكنة خطره مند مدة طويلة،فقاموا بإشعار السلطات المعنية لكن هذه الأخيرة أبانت على انها لا تملك اية حلول للمتضررين.
فبعد سقوط أمطار الخير في الأيام الأخيرة بالمنطقة، نتج عنها إنهيار الحائط المهترئ فوق منزل مجاور وتسبب في اضرار مادية كبيرة،دون أن يخلف خسائر بشرية.
و على إثر هذا الحادث الخطير تطالب ساكنة جماعة مولاي يعقوب من السلطات المعنية التدخل العاجل و الفوري لرفع الضرر و ترميم البنايات القديمة الشاغرة و المهترئة التي تشكل نقطة سوداء في المنطقة.
وحسب تصريح الساكنة فأي تماطل من السلطات المعنية أو تملص من القيام بدورها سيزيد من تفاقم الوضع و حصد المزيد من الخسائر المادية والبشرية لا قدر الله.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


74 + = 80