تيفلت: إنعدام شروط السلامة الصحية بالمجزرة البلدية

موند بريس

 تعرف المجزرة البلدية بتيفلت، وضعية كارثية تحدق بسلامة وصحة المواطنين. وذلك بالنظر للظروف التي تتم فيهاالذبيحة ونقلها وتوزيعها، وقد كشفت معطيات واردة من داخل المجزرة عن خطورة الوضع الصحي بها، وذلك من خلال ماوصفته من إختلالات وتجاوزات خطيرة تتم داخل هدا المرفق، في ظل غياب المراقبة من قبل المسؤولين. وأبرزت المعطيات ذاتها وفق بيان للجمعية الوطنية لدفاع عن حقوق للمستهلكين ،أوردته عن واقع مثير وخطير تنعدم فيه مجموعة من الشروط والمواصفات الصحية المعمول بها في هذا المجال. كما هو عليه لطرف الإشتغلال وكناش التحميلات من طرف المقاولة التي تدبر هذا المرفق، بالأساس عملية الذبح ونقل اللحوم وتوزيعها وهي العمليات التي تتم في غالب الأحيان بشكل فوضوي كما أن بعضها إعتاد المواطن على مشاهدتها بشكل يومي في الشارع. ليبقى السؤال الدي يطرح نفسه بإلحاح:من المسؤول عن هدا الوضع هل المقاولة الموكول لها تدبير المرفق أم المجلس بإعتباره مسؤول عن مراقبتها وتتبعها هل إحترمت دفتر التحملات والذي إلتزمت بتطبيق بنوذه؟!

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


4 + 5 =