توقيف عسكري سابق بسبب أشرطة إباحية

موند بريس

اعتقلت الشرطة القضائية بجرسيف أمس عسكريا سابقا يناهز 60 سنة بسبب الاشتباه في تورطه في قضية إرسال صور وأشرطة إباحية إلى مسؤولة أممية.

وكانت المسؤولة الأممية، وهي مواطنة أجنبية تشغل منصب مديرة في مكتب تابع للأمم المتحدة بالرباط، قد سجلت شكاية نهاية العام المنصرم أمام المحكمة الابتدائية بالرباط بعد توصلها بأشرطة إباحية على هاتفها المحمول.

وحددت الأبحاث والتحريات المنجزة هوية الشخص المسجل في اسمه الهاتف الذي أرسلت منه تلك الصور والمحتويات الخليعة.

وتم توقيف المعني بالأمر، قبل أن يُفتح تحقيق قضائي معه لتحديد خلفيات وملابسات هذه القضية.و

ترجح المعطيات الأولية أن إرسال تلك المحتويات كان بشكل عرضي دون أن يعرف أن الجهة المرسل إليها هي مديرة تنفيذية في مكتب للأمم المتحدة.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


63 + = 69