توقيف شخص خرب قسم المستعجلات بالجديدة احتجاجا على الطاقم الطبي

شهد المستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة في الساعات الأولى من صبيحة أمس الأربعاء حالة من الفوضى والرعب، بعد وفاة شاب جراء إصابته في حادثة سير خطيرة وقعت فصولها المأساوية ليلة الثلاثاء الأربعاء، وكان أفراد عائلة الضحية قد احتجوا بشدة داخل قسم المستعجلات، على الطاقم الطبي والتمريضي متهمين إياهم بالتقصير وعدم تقديم المساعدة للشاب الذي دخل المستشفى في حالة خطيرة قبل أن توافيه المنية متأثرا بالجروح الخطيرة التي أصيب بها في الحادثة.

هذا وبعد خروج الأمور عن السيطرة وهروب بعض أفراد الطاقم الطبي خوفا من أعمال شغب قد تطالهم، تم استدعاء عناصر الأمن الإقليمي بالجديدة التي حضرت على الفور، حيث تم اعتقال شاب من أفراد عائلة الضحية الذي قام بتكسير زجاج نافذة الموظفة المكلفة بالحساب، كما كسر باب قسم المستعجلات، ليتم نقله إلى مصلحة المداومة حيث جرى وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية بأمر من النيابة العامة المختصة.

جدير بالذكر، أن قسم المستعجلات بالمستشفى الاقليمي محمد الخامس بالجديدة، يشهد في العديد من المرات وبشكل متكرر حوادث عنف جسدي ولفظي، وذلك احتجاجا على الخدمات الصحية بذات المستشفى، وكل هذه الأمور يتم احتوائها في إطار الصلح في بعض الأحيان وفي أحيان أخرى تنتهي داخل أقسام الشرطة.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


57 + = 65