تورط مغاربة في تهريب اموال ومخدرات بسيارات دبلوماسية

موند بريس :

كشفت الأجهزة الأمنية الفرنسية، عن معطيات مثيرة تتعلق بتبييض أموال المخدرات من قبل مغاربة واستعمال سيارات دبلوماسية تتمتع بالحصانة لتهريبها، عبر شراء ملابس ومقتنيات فاخرة بكميات كبيرة من هذه الأموال، وتصديرها إلى المملكة لبيعها.
وبحسب ما أوردته مصادر صحفية، فإن الشرطة الفرنسية اكتشفت الأمر بالصدفة بعد أن أوقفت عصابة كانت ترغب في مهاجمة سائق يعمل لدى المنظمة الدولية للفرانكفونية، قبل أن يتضح لها أن الرجل أكثر من سائق بسيط وأنه القوة الدافعة وراء شبكة واسعة من جامعي وغاسلي الأموال المرتبطين بالإتجار بالمخدرات، والذين يقومون بنقل مئات الآلاف من الأموال القذرة من يد إلى يد.
وأشارت المصادر، إلى أن السائق المغربي لا يتمتع بأي حصانة، عكس سيارته المسجلة في السلك الدبلوماسي، ووجدت الشرطة بحوزته حوالي مائة ألف يورو

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


9 + 1 =