تزنيت: بيان حول اشغال الدورة العادية السادسة للجنة المركزية لحزب PPS

موند بريس / محمد أيت المودن

توصلت جريدة “موند بريس ” ببيان خاص باشغال الدورة العادية السادسة للجنة المركزية لحزب التقدم والإشتراكية المنعقدة عن بعد، هذا نصه:

” في احترام تام لكل التدابير الاحترازية والاحتياطات اللازمة للوقاية من انتشار فيروس كورونا ، وعلى هامش اشغال الدورة العادية السادسة للجنة المركزية للحزب المنعقدة عن بعد ، عقدت اللجنة الإقليمية للحزب بتيزنيت يوم الأحد 07 فبراير 2021 بمقر الحزب اجتماعا برئاسة الرفيقة خديجة أروهال .الاجتماع الذي تميز بحضور الرفاق : أعضاء من اللجنة المركزية وأعضاء اللجنة الإقليمية والكاتبين المحليين لتيزنيت وتفراوت والكاتب المحلي للشبيبة الاشتراكية وأعضاء المكتب المحلي لفرع تيزنيت وأعضاء من المكتب الإقليمي المنتهية ولايته .
في بداية الاجتماع نوه الرفاق بالنجاح الكبير لأشغال الدورة السادسة للجنة المركزية للحزب والتي شاركوا فيها عن بعد كما ثمنوا عاليا كل المبادرات والمكتسبات السياسية للدبلوماسية المغربية تعزيزا لوحدتنا الترابية. كما تداولوا خلال هذا الاجتماع في عدة قضايا متعددة محليا ووطنيا .وبعد نقاش مستفيض تميز بروح المسؤولية والوطنية العالية وبعد تقييم جاد للوضعية التنظيمية للحزب بالإقليم والتي عرفت دينامية جديدة تماشيا مع توجيهات المكتب السياسي وخلاصات اللجنة المركزية للحزب ، خلص الاجتماع الى ما يلي :

1- الإشادة بمضامين التقرير السياسي الهام الذي قدمه الرفيق الأمين العام على هامش اشغال الدور السادسة للجنة المركزية وما أظهره الحزب من تملك لرؤية سياسية محيطة بواقع الاختلالات والأعطاب السياسية للحكومة والمتمثلة في ضعف أدائها وتواصلها وارتباكها في تصريف قراراتها وتدابيرها لمواجهة تداعيات جائحة كورونا .
2- تثمين لكل القرارات الحكيمة والمتبصرة لجلالة الملك والإشادة بمقاربته الشمولية وقراراته الشجاعة لمواجهة جائحة كورونا على جميع الأصعدة .
3- الإشادة بالجهود المبذولة من طرف كافة السلطات الإقليمية والأطقم الطبية والصحية واسرة التربية والتكوين على المستوى الإقليمي لمواجهة جائحة كورونا .
4- التنويه بالانخراط والتعاون الإيجابي لساكنة الإقليم في كل التدابير الاحترازية في مجال تدبير الحجر الصحي عامة ودعوتهم الى المشاركة بكثافة لإنجاح عملية التلقيح خاصة .
5- استنكار ظاهرة استفحال الرعي الجائر في مجموعة من جماعات الإقليم مطالبين السلطات الإقليمية بالتدخل لانهاء معاناة الساكنة من التجاوزات الخطيرة لهاته الظاهرة التي تنذر بعواقب وخيمة بسبب المواجهات التي تندلع بين الساكنة والرعاة الرحل.
6- التشبث بكل مقتضيات الدستور في مجالات حرية التعبير وإبداء الرأي بكل الوسائل التي يمنحها القانون ورفض كل المضايقات في هذا الباب .
7- دعوة السلطات الإقليمية الى مراجعة الإجراءات التدبيرية لجائحة كورونا عبر مراعاة الوضعية الاقتصادية للمهنيين والتجار والحرفيين عبر تمديد ساعة إغلاق المحلات التجارية والمقاهي وباقي الأنشطة المهنية لملائمتها مع النشاط والحركية للإقليم وكذا مراعاة للظروف الاقتصادية المنهكة والمثقلة بتداعيات الفترة السابقة من الحجر. وفي نفس الوقت يتوجه الرفاق بشكرهم وتقديرهم للتجار وعموم الحرفيين والمهنيين على مساهمتهم المستمرة وانخراطهم في الجهود المتخذة من طرف السلطات في مواجهة انتشار وباء كورونا.
8- دعوة كافة الشباب وكل الغيورين على تنمية الإقليم الى الانخراط في صفوف الحزب وتعزيز الدينامية الجديدة التي يشهدها لإنجاح واحياء كل المبادرات والتجارب التي أطلقها واستكمال بناء إقليم يحظى بالمكانة التي يستحقها جهويا ووطنيا”

 

 

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 26 = 36