“تجارب ناجحة في إدارة المنظومة الرياضية” عنوان الجلسة الافتراضية لمؤسسة الشارقة

موند بريس

تنظم مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة جلسة إعلامية افتراضية عن بعد، مساء يوم الإثنين المقبل عنوانها الأبرز رياضة المرأة نحو العالمية وذلك احتفالا بيوم المرأة العالمي، لتسليط الضوء على قصص النجاح ومناقشة التحديات الحالية لرياضة المرأة.
وتتضمن الورشة جلسات مختلفة تحمل عنوان تجارب ناجحة في إدارة المنظومة الرياضية، وذلك من أجل عرض التجارب الناجحة في القطاع الرياضي بشكل عام ورياضة المرأة بشكل خاص، واستشراف الواقع القريب واستبصار المستقبل البعيد، وتحقق رؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وتوجيهات قرينة حاكم الشارقة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيس مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة.

وسيلقي جياني موريلو رئيس الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية كلمة بهذه المناسبة بعد كلمة سعادة ندى النقبي مدير عام مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة.
وتحت عنوان تجارب ناجحة في إدارة المنظومة الرياضية تبدأ أول جلسات التجمع الافتراضي، وتتحدث فيها: المهندسة عزة بنت سليمان الأمين العام المساعد للجنة الأولمبية الوطنية للشؤون المالية والإدارة بدولة الإمارات العربية المتحدة، وسعادة سليمة سواكري، المكلفة برياضة النخبة الجزائرية، أول وزيرة في حكومة بلادها، وسعادة سهام العيادي، وزيرة للشباب والرياضة في تونس، وسعادة سمر نصار، أمين عام الاتحاد الأردني لكرة القدم عضو المكتب التنفيذي في الاتحاد العربي وتتولى إدارة الجلسة الإعلامية هبة الصباغ من الأردن.

أما الجلسة الثانية، التي تحمل عنوان “إسهامات برغم التحديات “،فتشارك فيها كوكبة من الإعلاميين العرب: خالد الحمادي من الإمارات وليلى فرحات من الجزائر وسوزان ناصر من الكويت وريان الجدعاني من السعودية وحنان الشفاع من المغرب.
من جانبها عبرت ندي النقبي مدير عام مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة عن سعادتها بهذا التجمع الافتراضي المرتقب مؤكدة بأنها فرصة مناسبة لكي نحاول من خلال هذه الجلسات المثمرة وضع استراتيجيات مستقبلية يمكن الارتكاز عليها في مثل هذه الأوضاع الصعبة التي واجهت العالم في ظل الأزمة الحالية.
وأضافت النقبي: تحاول مؤسستنا التي تحظى بتوفير بيئة تتميز بالوعي الرياضي والمعرفي والجودة العالية وإيجاد الحلول الجذرية المستدامة للقضايا الحيوية التي تواجه رياضة المرأة محلياً وعالمياً، وتحسين القدرة على التنافسية من خلال (محركات) تتناسب مع موجهات طبيعية.
وقالت: هدفنا واضح ومحدد وهو تعزيز ممارسة المرأة للرياضة المجتمعية، وتحقق التنافسية الإقليمية والدولية، ومؤسسة الشارقة لرياضة المرأة تحاول من خلال ما تقدمه استعراض تجارب عشناها لكي نستفيد منها مستقبلا في إدارة أي خطر أو أزمة

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


9 + 1 =