تارودانت: لدغة عقرب ترسل طفلا ذو الثلاث سنوات إلى مثواه الأخير

موند بريس / محمد أيت المودن

لفظ طفل في ربيعه الثالت أنفاسه الأخيرة، إثر لدغه من قبل عقرب سامة بمنزل أسرته أمس الاربعاء 27 يوليوز الجاري بدوار تاركة الحناء بجماعة تافنكولت دائرة أولاد برحيل إقليم تارودانت. ضواحي أكادير.

وحسب مصادر مطلعة لأكادير24، فإن الطفل الضحية تعرض لدغة عقرب يوم أمس، حيث عمد والداه إلى إسعافه بالطرق التقليدية، قبل أن تتفاقم حالته ويلفظ أنفاسه بعد نقله للمستشفى الإقليمي بتارودانت.

هذا، ويعرف إقليم تارودانت تكاثر العقارب بشكل كبير خلال فصل الصيف. وتؤدي لسعاتها إلى الموت ببعض المناطق بسبب بعدها عن الخدمات الصحية وصعوبة الولوج إلى الدستشفى الإقليمي.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


1 + 1 =