بيـان استنكاري للمحاولات اليائسة لإلغاء صفقات الحراسة، الطبخ، النظافة بازيلال ضدا على العمال و الشركات الفائزة بدعوى وجود خطا في هامش الربح (marge bénéficiaire)

موند بريس/ فاطمة العبسي

إيمانا من المديرية الإقليمية للتعليم بازيلال في شخص مديرها السابق الذي انتقل إلى بني ملال بضرورة مسايرة مستجدات أجور العمال خاصة اجر الساعة الذي أصبح منذ شهر يوليو 2020 14.81 درهم عوض 14.31 درهم و رغبة منها الزيادة في الأجور التي كان يتقاضاها العمال و العاملات قامت بإعادة صفقات الطبخ و النظافة و الحراسة لتحقيق هذا الهدف.
هكذا و بعد الإعلان عن تلك الصفقات و فتح الاظرفة و إجراء القرعة بين بعض الشركات التي تساوت في الاثمنة و الإعلان عن الفائزة رسميا استبشر أولئك العمال و العاملات خيرا ليفاجئوا بإحدى الشركات و هي تطعن في تلك العملية مما جعل المديرية الإقليمية بازيلال توقف كل شيء.
الشيء الذي جعل ذلك الإجراء الذي قامت به هذه المديرية يصيب العمال و العاملات بالصدمة و اليأس و جعل الجميع يعلن استياءه من هذا الموقف الذي أثار عدة تساؤلات و شكوك.
أمام هذا كله فقد أعلنت نقابتنا عن إضراب إقليمي يوم 25/03/2021 مما جعل مديرية ازيلال توقع تلك الملفات و ترسلها إلى الأكاديمية للتأشير عليها . إلا انه ويا للأسف فوجئنا بالمراقبة المالية بالأكاديمية وهي تعمل و تحاول إلغاء تلك الصفقات بدعوى أن هناك خطا في هامش الربح (marge bénéficiare) .
لهذا وأمام هذا الإصرار على إلغاء تلك الصفقات التي لطالما انتظرها العمال العاملات لتحسين وضعيتهم المادية والاستفادة من تلك الزيادة في الأجور
فــــإننــا نسجـــــل ما يــلــي:
استنكار وشجب محاولة رفض التأشير على تلك الصفقات والإصرار على إلغائها
مطالبة المسؤولين كل من موقعه التدخل لحماية حقوق العمال وإنصافهم وعدم تفويت فرصة الاستفادة من الزيادة في اجر الساعة عليهم
فتح تحقيق عاجل فيما تدعيه وتطالبه المراقبة المالية بالأكاديمية فيما يتعلق بهامش الربح ( 00 عوض 0.01).
لهذا فقــد قررنـــــــــا :
تنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر المراقبة المالية بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين ببني ملال يوم الثلاثاء 06/04/2021 ابتداء من الساعة 10:00 صباحا
لهذا نهيب بمناضلينا ومناضلاتنا في الطبخ والحراسة والنظافة لأزيلال توخي الحيطة والحذر والاستعداد التام لمواجهة كل من يحاول إلغاء تلك الصفقات وذلك دفاعا عن الزيادة في الأجور والحقوق والكرامة.

وما ضاع حق وراءه طالب
عن المكتب الإقليمي

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 13 = 20