بيان رسمي للفيدرالية العامة الاسلامية الإيطالية بخصوص فتح معبر الگرگرات

موند بريس

تلقت الفيدرالية العامة الاسلامية الإيطالية نبأ فتح معبر الكركرات الحدودي  الجنوبي للمملكة المغربية ببالغ الفرحة و الارتياح بعد ثلاثة أسابيع من السطو و البلطجة التي مارستها عصابة البوليزاريو بالمنطقة
و قد سرنا تدخل القوات المسلحة الملكية الباسلة وفق المقتضيات الأممية بفاعلية دون المساس بالمدنيين مع تنظيف المنطقة و تعبيدها  لإعادة تمكين حركة السير المدنية و الاقتصادية بين المغرب و أشقائه في الجنوب الإفريقي

و الفيدرالية العامة الاسلامية الإيطالية و هي تتابع عن كثب تطورات الأوضاع فإنها تعرب باسمها و باسم كافة مغاربة العالم و أصدقاء المغرب الغربيين عن كامل امتنانها  و تقديرها لجهود صاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله الرئيس الأعلى للقوات المسلحة الملكية و أيضا النجاحات الديبلوماسية المغربية التي استطاعت تحقيق مكاسب هامة و تغييرات جيوسياسية في دعم قضيتنا الوطنية و فتح قنصليات لدول صديقة وشقيقة  في إشارات قوية لقرب حل هذه الأزمة التي عالجها المغرب بكياسة ملوكه و حنكة و عبقرية ساسته و مؤسساته
و إذ نعبر عن فرحتنا بهذا الانجاز التاريخي و الدعم الدولي الذي صاحبه فإننا ندعوا كافة الجالية المغربية و رموزها الجمعوية للانخراط بالتعريف عن الأحداث وفق منظورنا الوطني لكل بلدان الإقامة و اعلامييها و مجتمعها المدني بل و تنظيم لقاءات توعوية لإشراك أصدقاء المغرب من رموز دول الإقامة لسد الطريقة على فلول و بلطجية البوليزاريو بالخارج
و في الختام نسأل الله تعالى أن يحفظ المغرب ملكا و شعبا و أرضا و أن يوفق جلالته لمزيد من النجاحات و الإنجازات و يديم عليه نعمة الصحة و العافية انه سميع مجيب
ذ محمد بحرالدين   ***
رئيس الفيدرالية العامة الاسلامية الإيطالية

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


1 + 1 =