بيان استنكاري من حزب السنبلة ضد ما يقع بكلية العلوم القانونية والاقتصادية بسطات

موند بريس : عبد الرحيم حلوي

خرجت الكتابة الإقليمية للحركة الشعبية سطات ببيان استنكاري، ضد ما يقع بكلية العلوم القانونية و الاقتصادية سطات و ذكر البيان أن هذا الاستنكار جاء بعد الحيف الذي تعرض له بعض الطلبة الباحثين من إقصاء، و إعتبر أن هذه الحادثة الشاذة ستؤثر سلبا على مردودية المرفق.

و دعت الكتابة الإقليمية للحركة الشعبية الى عدم تقديم حسابات شخصية و إعتماد مبدأ الكفاءة و التفوق كمعيار أساسي، بدلا لنهج سياسة الإنتقام من الطلبة لأسباب واهية، و إعتبرت أن هذه التصرفات الرعناء لا تخدم الصالح العام و تؤدي بالشباب إلى سلوك مسلك يضر بالمدينة على مستوى التماسك الاجتماعي و الاقتصادي.

و حذر البيان من أن الاستغلال اللاأخـلاقي و اللاوطـني للكلية، غير محسوب العواقب و سيأثر سلبا على هذا الصرح العلمي، و إعتبر أن هذه التصرفات الرعناء الصادرة من الإدارة، لا تتقن إلا لغة التحريض و زرع بذور الفتنة و الاحتقان و إذكاء ثقافة الكراهية و العنف الرمزي.

و ذكر البيان أن الحركة الشعبية لن تقف مكتوفة الأيدي أمام استهداف أبناء المدينة و أكد البيان استعداد مكوناتها التام لخوض كافة الأشكال النضالية المفتوحة على كل الأصعدة دفاعا عن أطر المدينة و كل مظلوم داخل الإقليم.

و في الأخير أدان البيان الإقصاء الممنهج ضد الطلبة ذوي الكفاءات الذين يحتاج إليهم الإقلــيم في الآن والمستقبل لخدمة المشروع الديمقراطي التنموي في إطار الجهوية المتقدمة.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 79 = 85