برشلونة وإشبيلية يصدمان خاليلوزيتش

موند بريس

زاد نادي برشلونة من متاعب البوسني وحيد خاليلوريتش، بعدما أصيب الدولي المغربي عبد الصمد الزلزولي، بفيروس “كورونا”، وعزله في حجر صحي إضافة إلى اللاعبين “فيليب كوتينيو” و”سيرجينيو ديست”.

كما أضاف نادي إشبيلية الإسباني، أوجاع الناخب الوطني، بعدما كشف عن وجود أربع حالات إصابة بفيروس « كورونا »، بين لاعبي الفريق الأول، وخضعوا للعزل، على أن يعودوا للتدريبات الجماعية مباشرة بعد تعافيهم من الفيروس المتحور، الذي تسبب في إصابة اللاعبين وتأجيل المباريات في الدوريات الأوروبية.

وأثارت حالة الغموض، التي أحاطت ببلاغ النادي الأندلسي، الشكوك لدى جماهير وأنصار المنتخب الوطني، خاصة مع تواجد ثلاثة عناصر وطنية، مرشحة للدخول في المعسكر الإعدادي للمنتخب الوطني، انطلاقا من الثالث من شهر يناير المقبل، بداية بالحارس ياسين بونو، إضافة إلى منير الحدادي ويوسف النصيري.

وعبر الناخب الوطني، في تصريح إعلامي، عن صدمته بعد توصله بأخبار سيئة، تتعلق بإصابة لاعبين في صفوف المنتخب الوطني، بفيروس كوفيد وبدأ على الفور في البحث عن بدلاء.

وقال: « عندما يغيب عنك أي لاعب في أي لحظة بسبب فيروس كورونا فالوضع غير مؤكد، لكن يمكنني القول أننا في دائرة من أربعة أو خمسة منتخبات وطنية الذين يطمحون للفوز باللقب، ومن المؤكد أننا نحلم بالفوز باللقب بعد 45 عاما من الانتظار ».

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 23 = 26